منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق اوجد ماتبحث عنه من صورصور دليل مواقع اضف موقعك اليوممواقع البنك شاهد ادارة الموقعتعرف على الإدارة ارفع ملفات الى الموقعتحميل ملفات التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
العودة   اللوبي الخليجي > لوبيات الافلام والفضائيات > قنوات فضائية وانميشين

قنوات فضائية وانميشين كل ما يتعلق بالأفلام الجديدة والمسلسلات العربيه و الاجنبية بالاضافة إلى ( اجهزة ، شفرات , ترددات , قنوات جديده , حل مشاكل رسيفرات )

اللوبي الخليجي



قصة فيلم السماء..



المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته hussen اخبار سياسة واخبار اقتصادية
السلام عليكم . MaZYoOoNaH الترحيب والتهنئة والمواضيع الإدارية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاسيرا الترحيب والتهنئة والمواضيع الإدارية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هامور الترحيب والتهنئة والمواضيع الإدارية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته Admin الترحيب والتهنئة والمواضيع الإدارية

رد
 
أدوات الموضوع
 
قديم 21-06-2005, 01:23
الصورة الرمزية أبومشاري
 
أبومشاري
لوبي ماسي

  أبومشاري غير متصل  
الملف الشخصي
رقم العضوية : 57369
تاريخ التسجيل : 05-04-2005
الدولة : ارض الحرمين
المهنة : مهندس برمجيات
الاهتمامات :
المشاركات : 2,093
الرصيد المالي : 0 ريال [كافئني]
المستوى : 0
المستوى القادم : يحتاج 0 ريال
النشاط : 0
افتراضي قصة فيلم السماء..


مملكة السماء.. شريط سينمائي مثير للجدل



أثار الشريط السينمائي الأميركي الجديد (مملكة السماء) أو "Kingdom of Heaven" الذي عرض ملحمة تاريخية، تدور أحداثها في القرن الثاني عشر الميلادي، خلال الفترة التي سبقت الحملة الصليبية الثالثة على الشرق جدلا كبيرًا بعد عرضه في بداية مايو الجاري، وبخاصة مع بدء عرضه في العالم العربي.

و"مملكة السماء" فيلم أخرجه البريطاني " ريدلي سكوت"، الذي صادفت أفلامه السابقة، مثل: "المصارع" أو "Gladiator" و"هانيبال" أو "Hannibal" نجاحا كبيرا، وقام ببطولته نجم هوليوود "أورلاندو بلوم ".

وحاول الشريط السينمائي الذي نحن بصدده أن يقدم رؤية متوازنة لرسالة السلام العالمي التي يطرحها طوال الفترة التاريخية التي يغيطها، والتي تميزت بحملها الكثير من ملامح السلام بين العرب، أو المسلمين كما يطلق عليهم الشريط وبين الحكم الصليبي في أورشليم "القدس"، أو الأرض المقدسة، كما يسميها الفيلم.

قلق .. وريبة
شعر بعض الزعماء الدينيين في العالم بقلق كبير، قبيل عرض الشريط السينمائي؛ بسبب فكرته التي تدور حول الحروب الصليبية، حيث تصور هؤلاء الزعماء أن إشكالية التعرض لهذه الفترة، يمكن أن تؤدي إلى تأجيج فكرة الحرب بين الغرب بصفة عامة والمسلمين، وبخاصة بعد وقوع اعتداءات سبتمبر 2001 على الولايات المتحدة الأميركية، وهو الأمر الذي أدى إلى إعلان أميركا الحرب على الإرهاب وكل صنوفه، حتى أن الرئيس الأميركي استخدم في حديث له مصطلح "الحروب الصليبية" لوصف حربه على الإرهاب، وهو الأمر الذي أثار جدلا كبيرا حينذاك.

السيناريو
قبل بدء تصوير الشريط السينمائي، قرأ متخصصون في تاريخ القرون الوسطى السيناريو، وقالوا: إنه يتضمن أخطاء تاريخية فادحة. وأكد "جوناثان ريلي سميث" الأستاذ بجامعة كامبريدج ، لصحيفة "ديلي تليجراف" البريطانية أن الفيلم يتضمن الرواية "الإسلامية الأصولية" للتاريخ التي تقدم المسلمين على أنهم كانوا متحضرين في مواجهة صليبيين همجيين، وأنها رواية للتاريخ، تبدو كرواية أسامة بن لادن، التي تصف المسلمين بأنهم مثقفون ومتحضرون، وأن الصليبيين متوحشون وهمجيون، وهذا لا يمتُّ للواقع بصلة.

إلا أن "هولي ماكلوز" ناقدة الأفلام في إحدى الوكالات أكدت أنها لم تر أي شئيء يثير الصدمة، مضيفة أنها تعتقد أن الفيلم "درس في التاريخ أكثر مما هو إعلان مبادئ".

نظرة نقدية
يعتمد شريط " مملكة السماء" في أحداثه على بناء كلاسيكي للسيناريو، ويحتوي على عدد كبير من الأمور المستوحاة من الديانات


السماوية الثلاث رغم أن الفيلم يدور في أجواء مسيحية بدءًا من الأب البارون "جودفري" العائد لفرنسا من "أورشليم"، بحثًا عن ابنه ليدعوه إلى الأرض المقدسة؛ ليساعد الملك، ويبشر بالملكوت. وهو فكرة أن مملكة السماء تقوم حقا في حال تمكّن الجميع من العيش في سلام، مرورا بالتعرض لبعض عادات المسلمين والعرب؛ كالصلاة، وإلقاء السلام، وتأمين الحياة بسقي الماء، وكذلك الإيمان المسيحي بالغفران السماوي عند الصلاة في الموضع الذي يعتقد أن المسيح صُلب فيه "الجلجثة".

هذه العناصر شكّلت إلى جانب عناصر أخرى مثل: الصحراء العربية حيث تم تصوير أجزاء كبيرة من الفيلم في الصحراء المغربية وأجواء البخور، والكلمات العربية الموجودة في خلفية الشريط السينمائي .. الصوت، الآذان، والأميرات اللائي يخفين وجوههن بغطاء، شكلت جميع هذه العناصر إطارًا ساحرًا يمزج ما بين التاريخ والخيال والأسطورة وحكمة القدر.

ردود أفعال
وأبرزت صحيفة " كريستيان ساينس مونيتور" سعي الفيلم إلى تقديم المسلمين بصورة مغايرة للصورة المجحفة، التي اعتادت أن تقدمهم بها هوليوود، والتي لم تخرج عن كونهم عاشقين للرقص الشرقي، أو إرهابيين، أو متوحشين يستهدفون دماء الأبرياء".

وكتب "آلان رايدينج" في مقال له بصحيفة "النيويورك تايمز" الأميركية قائلا: إن "المعارك في الصحراء، وحصار المدن، وعذاب الأهالي من العرب، كل تلك المشاهد تذكرنا بالمشاهد الحقيقية الواردة يوميا من العراق". متسائلا "هل هذا هو التوقيت المناسب حقيقة لإنتاج شريط سينمائي المفترض فيه أنه للإمتاع والتسلية عن حرب بين المسلمين والمسيحيين؟".

وكتب "مايكل لاسال" في دورية "نقاد السينما": أن الشريط السينمائي "مملكة السماء" يظهر أن الغزاة المسيحيين كانوا يحاربون، إما من أجل الله، أو من أجل الطمع، فبعضهم كان يتحرك بدافع من الإيمان، والآخرون كانوا مجرد قتله. ويقول: إن وجهه النظر الرئيسية في الشريط، أنه يجب أن يتم تفضيل النزعة العقلية على التطرف.

وقال "روبرت دينترستن" على موقع "شبكة مرتفعات روكي": إن الشريط يظهر أنه، ومع استمرار الحروب الصليبية، كانت هناك أصوات من الجانبين تنادي بالسلام، فعلى الجانب الغربي هناك الملك "بلدوين"، وعلى الجانب الآخر المسلمين هناك شخصية صلاح الدين الأيوبي. ويشير إلى أن القيام بعمل فيلم عن الصراع بين الحضارة الغربية والمسلمين، قد يثير الكثير من الجدل في الوقت الحالي.

بينما يقول "بيتر ترافرز": إن الشريط ليس ضد المسلمين، بل هو ضد التطرف، بعدما فشلت العديد من الأفلام مثل: الإسكندر " طرواده "، والملك آرثر، فإن فيلم "مملكة السماء" يريد أن يعود بالأفلام التاريخية إلى فترة الازدهار التي جسدها فيلم "المصارع".
وكتبت "تي . بير" من صحيفة البوسطن جلوب تقول: يقدم الفيلم فكرة أن القدس تحت حكم الأوروبيين منذ الحرب الصليبية الأولى، قد أصبحت متألقة وديمقراطية وتتعايش الطوائف بسلام فيها، فالقدس هي النموذج القديم لأميركا.

ورأى "ستيف بيرد" في مجلة "جود نيوز مجازين"، أن التوتر السياسي والاجتماعي والديني الحالي، كان يمكن أن يؤدي فيلم، حول قتل العدو باسم الله، إلى مشاكل، وأن يعتبر عملاً فنياً من دون قيمة، ولكن الفيلم لم يسقط في هذين الفخين.

ردود الأفعال العربية
يرى أحد النقاد المصريين: أنه مع تطور أحداث الشريط السينمائي الذي نحن بصدده، ومحاصرة المسلمين للقدس بعد معركة


حطين "نكتشف أن الفيلم يعرض أن الأرض المحاصرة ليست عربية، ولكنها أرض لكل الأديان، وأن أهم ما فيها ليس المقدسات حائط المبكي وكنيسة المهد والمسجد الأقصى ولكن البشر الذين يعيشون ويعبدون الله".

ويضيف ، في مقال له نشر بصحيفة عربية: أن بطل الفيلم "بيلان" حاول التأكيد على أن المسلمين، إذا دخلوها سوف يقتلون أهلها، وأنه لا يدافع عن القدس كمكان مقدس، ولكنه يدافع عن البشر والسلام، وهو منظور شديد الخطورة والزيف، ولم يرد إلا في كتب المستشرقين. بينما يؤكد التاريخ العربي أن صلاح الدين أمّن الجميع على أرواحهم قبل دخوله القدس، وليس لمجرد الانتصار في المعركة .. وهذه الرؤية تلزم المشاهد، وبخاصة العربي، أن يتحصن بخلفية تاريخية صحيحة، ولا يقبل كل ما ورد في الفيلم على أنه مسلّم به".

على جانب آخر، اتفق كثير من رواد دور السينما الذين أُخذت آراؤهم حول هذا الشريط السينمائي، الذي نحن بصدده، على أن الفيلم يقدم شيئا مختلفا عن الصورة النمطية للعرب والمسلمين في أفلام هوليوود بوصفهم "إرهابيين".

واتفقت الآراء أيضا على أن الشريط السينمائي يعد بمثابة رسالة تأييد يرحب بها أنصار الاعتدال، في مواجهة التطرف، وذلك فيما يتعلق بالعلاقة بين الإسلام والغرب.

وقال البعض ممن شاهدوا الفيلم في العالم العربي: إن "مملكة الجنة" قد يساعد على إصلاح بعض ما لحق بسمعة الإسلام بفعل أفلام هوليوود، التي تضع أبطال أميركيين في مواجهة مع مسلحين مسلمين، وبسبب ما يراه البعض تغطية إخبارية متحيزة وغير عادلة للمنطقة.

التسامح
يرى رواد شريط "مملكة السماء" أن أحداث الشريط، تظهر مدى التسامح الذي كانت عليه مدينة القدس وقت السلم، ويظهرها أيضاً، وقد غطت الدماء أراضيها سواء مسيحية أو إسلامية، في إشارة إلى التسامح الديني والعيش بوئام.

ويقول أحد هؤلاء الرواد: إن رسالة "مملكة السماء" ظهرت جليا في تكرار كلمة (السلام عليكم ) باللغتين العربية والإنجليزية، وهو المعنى الذي أراد إيصاله القائمون على صناعة هذا الشريط السينمائي، وهو الحاجة إلى السلام، وأن الأرض ليست كل شيء، ولكن السلام هو كل شيء بحسب قول الرواد.

والكلمة لصانع الشريط السينمائي
دافع مخرج الفيلم عن فيلمه بقوله: إنه لم يكن متحيزا لفريق دون غيره، بل حاول إخراج الفيلم وتنفيذ المشاهد بحيدة، محاولا بعث تاريخ قديم.

ويؤكد الممثل السوري "غسان مسعود" الذي لعب دور الأيوبي أن الشخصية ليست أحادية الجانب، بل إنها تفضل الحديث والحوار على الحرب والمعارك.


منقول

اعلانات

قديم 01-07-2005, 05:23  
LaZoZ_VIP
لــوبـي
(((VIP)))

الصورة الرمزية LaZoZ_VIP


الملف الشخصي
رقم العضوية : 13690
تاريخ التسجيل : 22-10-2004
الدولة : مكة و بريطانيا حالياً
المهنة : عضو هيئة تدريس بالجامعة
الاهتمامات : الكــيميـاء
المشاركات : 9,191
الرصيد المالي : 41655 ريال [كافئني]
المستوى : 30
المستوى القادم : يحتاج 145 ريال
النشاط : 0

LaZoZ_VIP غير متصل

افتراضي مشاركة: قصة فيلم السماء..

أبومشاري
الف الف الف الف شكر لك اخي العزيز على
الموضوع والمشااركه الجميله
وشكرا لك
توقيع » LaZoZ_VIP


انت الزائر رقم

لمواضيعي وردودي
 
قديم 21-07-2005, 19:28  
طلال2070
لـوبي ممـيز

الصورة الرمزية طلال2070


الملف الشخصي
رقم العضوية : 56078
تاريخ التسجيل : 01-04-2005
الدولة :
المهنة :
الاهتمامات :
المشاركات : 3,753
الرصيد المالي : 2894 ريال [كافئني]
المستوى : 5
المستوى القادم : يحتاج 706 ريال
النشاط : 0

طلال2070 غير متصل

افتراضي مشاركة: قصة فيلم السماء..

يسلموووووووووووو
توقيع » طلال2070
انت الزائر رقم

لمواضيعي وردودي
 
رد

أدوات الموضوع




Powered by vBulletin
لؤلؤة الخيران
A Proven Success
Online Advertising